السياحة في أورتاكوي اسطنبول

السياحة في أورتاكوي اسطنبول
1,233

كثيرون منا لا يعرفون عن إسطنبول إلاَّ تلك الصورة الجميلة لجسر البوسفور الساحر مع مسجد مجاور بشكل مباشر للمضيق

وفي الصورة رصد لحمامات تطير فرِحةً في الأفق الجميل، ومن يتابع ذلك المشهد الأخاذ قد لا يعرف حتى اسم تلك المنطقة التي تخبئ وراء تلك الصورة جمالاً لا يقل عن ما نقلته لنا فيها

إنها منطقة أورتاكوي اسطنبول المتأرجحة بين قارتي آسيا وأوروبا والمعبرة بجمالها الفريد عن السحر الذي يُحدِثه تجاور جمال الطبيعة الخلاب مع جمال الحضارات العريقة

التي حلت في المنطقة ووصولاً إلى حداثة العمران المعاصر لتصلنا صورة من البهاء الذي تزدهي به عاصمة الإمبراطوريات الثلاث إسطنبول!

قد نستغرب هذا الوصف لهذه المنطقة لكن لا غرابة والمنطقة كانت منتجعاً للسلاطين العثمانيين، ومكاناً لإقامتهم منذ بداية حكمهم، وهم المعروفُ عنهم جودة اختياراتهم وجمالها.

أين توجد منطقة أورتاكوي في إسطنبول؟

للجواب عن سؤال: أين تقع منطقة أورتاكوي ؟ فإننا نقول: إنها تقع في بشكتاش من الطرف الأوروبي لعاصمة السحر والجمال (إسطنبول)

لكن عينها وقلبها على الضفة المقابلة للبوسفور، ولعل هذا هو الذي نقلها من حالها التي كانت عليها قديماً، يوم كانت قرية صغيرة في وسط الضفة الأوروبية من البوسفور مقابل ميناء كاباتاش الشهير

ثم لتصبح اليوم حياً إسطنبولياً عريقاً يعج بالنشاطات الحضرية والسياحية والاستثمارية والعمرانية.

كيفية الوصول إلى منطقة أورتاكوي؟

بما أننا أشرنا إلى مركزية موقع منطقة أورتا كوي فإن ذلك يعني إمكانية المجيء والوصول إليها من عدة طرقٍ ومن مناطق مختلفة ومتنوعة

فمثلاً: للوصول من ميدان تقسيم إلى منطقة أورتا كوي يمكن أن نذكر طريقتين 1- الركوب بالحافلة (الباص) رقم 46H من محطة بيازيد وصولاً إلى محطة إلمداغ في تقسيم

وبعدها الركوب بالحافلة رقم DH1 حتى محطة ثانوية كاباتاش (kabataş Lisesi) قرب جامع المجيدية.

منطقة اورتاكوي وجامع اورتاكوي

2- الركوب بالحافلة رقم TB2 من محطة السلطان أحمد الى ميناء كبتاش، ثم استقلال الحافلة رقم  22 من ميناء كبتاش حتى الوصول إلى أورتاكوي، كما يمكن كذلك المتابعة مشياً على الأقدام حتى الوصول إلى رصيف أورتاكوي.

أما بالنسبة للذهاب من منطقة السلطان أحمد الشهيرة للوصول إلى أورتا كوي فإن ذلك يمكن عن طريق ركوب الترامواي رقم (T1) وذلك بغية الوصول إلى محطة طوب هانة (Tophane)

ثم ركوب الباص رقم 30D والنزول بعدها في محطة (Dereboyu) لتكون أورتا كوي عندها لا تبعد سوى نحو450 متراً مشياً على الأقدام.

وفي حال استخدامكم المتروبوس سيكون النزول عند موقف زنجرليكويو Zincirlikuyu، ثمّ يمكنكم ركوب الباص لتذهبوا إلى ميدان بشكتاش القريب من منطقة اورتاكوي.

أما إذا كنتم على الطرف الآسيويّ من إسطنبول فإنه يمكنكم ركوب العبارة البحريّة والانتقال الى رصيف بشكتاش

ومن هناك تستقلّون الباص الذاهب إلى منطقة ساريير وتنزلون في موقف ثانوية كابتاش (kabataş Lisesi).

وما قدمناه من كلام عن كيفية الوصول إلى أورتا كوي يختص بالذهاب إليها عبر المواصلات العامة التي وإن كانت رخيصة عموماً

وممتعة في بعض طرقها ومساراتها للكثيرين، إلا أنها قد تأخذ وقتاً طويلاً، وانتظاراً متعباً، فضلاً عن احتمالية عدم معرفة الركوب في الاتجاه الصحيح

خصوصاً بالنسبة للقادمين لأول مرة، لذلك فإن كثيرين يُفضلون استخدام وسائل النقل الخاصة السريعة، مثل: سيارات الأجرة(التكسي)

أو استئجار سيارة خاصة مع سائق، وهذا الخيار الأخير يزداد تفضيله إذا كان السائق يعرف لغتكم ويكون خبيراً وعاملاً في قطاع السياحة في إسطنبول

مما يجعل رحلتكم عبر هذه الوسيلة مميزة ومنظمة، وهي مما توفره شركة سفرك السياحية من خدمات لعملائها الكرام.

منطقة أورتاكوي في إسطنبول

القيمة السياحية لمنطقة أورتاكوي

يعني اسم منطقة أورتا كوي (القرية الوسطى) وكأن الاسم بذلك ينبئنا عن المكان والمكانة الذي تشغلهما المنطقة، فإذا أردنا أن نشبه المناطق المجاورة لمضيق البوسفور أثناء تطوافه الجميل في إسطنبول بالعقد الثمين

فإن أورتا كوي ستحتل واسطة العقد بجمالها الأخاذ البديع وموقعها المهم من بين تلك المناطق

وإذا ما أردنا أن نجد منطقة وسطاً بين الشطرين الآسيوي والأوروبي من إسطنبول فإننا قد نرجح القرية الوسطى أورتا كوي

والوسط ليس بالضرورة أن يكون في المنتصف بل إن وسط الشيء هو أفضل ما فيه وإن لم يكن في المنتصف منه

وبهذا يمكن أن نتبين القيمة السياحية لمنطقة أورتاكوي إذا علمنا كمَّ المعالم السياحية والحيوية التي يمكن الوصول إليها انطلاقاً من هذه المنطقة الوسطى

مكاناً نظراً لموقعها المركزي والوسطى مكانة نظراً لجمالها وما تضمه من أماكن ومعالم.

وفيما يلي بعضٌ من المزايا التي إذا ذكرناها تظهر لنا معالم القيمة السياحية لمنطقة أورتاكوي، وهي:

إطلالة مباشرة على البسفور

هذه ميزة كفيلة لأن تكون أورتا كوي مقصداً لعشاق الجمال الساحر الذي يعكسه مرور الممر المائي (مضيق البوسفور) ليكون واصلاً ومفرقاً بنفس الوقت

واصلاً بين بحر مرمرة والبحر الأسود، ومفرقاً ومقسماً إسطنبول إلى شطرين أوروبي وآسيوي، ولا يخفى ما في كل ذلك من جمال وبهاء يجده محبو السياحة في أورتاكوي إسطنبول .

شارع مطاعم الكومبير

يأتي الناس من مناطق أخرى خصيصاً ليتناولوا هذا الطبق في أورتا كوي التي صار فيها شارع مليءٌ بأكشاك متلاصقة مختصة بييع هذا النوع من الطعام

إنه طبق (الكومبير) والذي هو عبارة عن بطاطا مشوية، يُستخدم فيها الحجم الكبير من دون تقطيع أو تقشير، وبعد الشوي تضاف الجبنة والزبدة إلى اللُّب من البطاطا

وهو ما يزال ساخناً، لتُمزج المكونات بشكل يمنحها قواماً أنيقاً وطعماً لذيذاً، ثم تضاف لها السلطات والصوص والمخللات وذلك حسب الطلب.

ولا غرابة برؤية الزوار والسياح حاملين أطباق الكومبير متجهين إلى المقاعد قبالة البحر ليدركوا اللذتين في آن واحد معاً -متعة تذوق الطعام اللذيذ

-ومتعة المنظر الآسر على ضفاف البوسفور، ولتصح بذلك مقولة: طعم الكومبير في أورتاكوي ليس كطعمه في مكان آخر!

الكافيهات المميزة

منطقة سياحية كمنطقة أورتا كوي إسطنبول تستقبل الأعداد الكبيرة من السياح باستمرار، فلا غرابة من احتضانها للمقاهي والكافيهات المميزة بتصاميمها وإطلالتها الجميلة على البوسفور

لينعُم روادها بلحظات واجتماعات رائعة وهم يحتسون أفضل أنواع القهوة والشاي على الطريقة التركية أو غيرهما من الأشربة والأطعمة المختلفة

ولا ننسى وجود مطاعم تمنح زوارها  فرصة تناول وجبات من أشهى الوجبات التركية والعالمية مع جلسة رائعة على ضفاف البوسفور

ومن بين المطاعم والكافيتيريات الموجودة في أورتا كوي نذكر: مطعم وكافيه يني كوي، ومطعم ومقهى علي بابا أورتاكوي، ومطعم بلتاس ريست، ومطعم أورتا كوي.

سوق المقتنيات الأثرية

لا تكتمل زيارة السياح إلى منطقة أورتا كوي إلا بزيارة سوق المقتنيات الأثرية الذي يُصنف كأحد أهم معالم المنطقة وأكثرها ارتياداً

إذ يحتوي على عدد من المحلات الصغيرة المتراصة المصمّة على شكل أكواخ خشبية تلتصق ببعضها البعض، ليتسنى للزائر إليها شراء الإكسسوارت التركية التقليدية

والتحف، والفضيات، والأحجار الكريمة المتنوعة في أشكالها وألوانها وأحجامها والمصنوعة بعضها يدوياً، وكذلك التذكاريات الصغيرة التي عادةً ما يفضل السياح اصطحابها معهم وتقديمها كهدايا إلى أُسرهم، أو أصدقائهم. 

 جامع أورتاكوي العريق

بعبارة (تحفة على ضفاف البوسفور) يمكننا أن نختصر التعريف بهذا المعلم الديني والتاريخي والجمالي البارز الذي يعد واحداً من سلسلة المنشآت التاريخيّة

التي تزيّن منطقة مضيق البوسفور عامة، ومنطقة أورتاكوي خاصةً، والمعروف باسم مسجد المجيدية الكبير أورتاكوي، أو جامع بيوك مجيدية

والذي أمر ببنائه السلطان عبد المجيد وصمّمه المعماريNikoğos Balyan ، ليُفتَتَح المسجد للعبادة لأوّل مرّة عام 1854م.

ويُوصف جامع أورتاكوي كواحدٍ من أهمّ رموز مدينة إسطنبول، إذ يتميّز الجامع بعمارته الجميلة التي يغلب عليها أسلوب الباروك، -

وهو نمط عمرانيّ خاصّ شاع استخدامه في قصور أوروبّا في القرن السابع عشر-، ويتمتّع المسجد بإطلالة تناسب التقاط صورة تذكاريّة للمضيق مع جسر شهداء 15 تموز

وفضلاً عن قسم العبادة الرئيسيّ يضمّ المسجد كذلك قسماً إضافيّاً كان يصلّي فيه السلطان ويستريح، وقد كان يطلَق على ذلك القسم في تلك الحقبة قصر السلطان

ويساوي القصر في حجمه قسمَ المسجد الأساسيّ تقريباً، فكان القصر بذلك أكبر القصور التي شُيِّدت في القرن التاسع عشر!

القيمة السياحية لمنطقة أورتاكوي

فنادق في أورتاكوي اسطنبول

في رحلته السياحية المميزة إلى إسطنبول الساحرة وبالذات منطقة أورتا كوي - النقطة المحورية في خريطة السياحة في اسطنبول -

لا بد للسائح  من وجود الفنادق الممتازة، ذات الطراز المعاصر، والخدمات الممتازة، والتصنيف العالي، والإقامة المريحة

ومن الفنادق الموجودة في أورتاكوي إسطنبول: نجد فندق شيرغان بالاس كمبنسكي الشهير وهو فندق 5 نجوم، وفندق راديسون بلو البوسفور

وفندق ذا ستاي بوسفورس، وفندق برنسيس إسطنبول وغيرها من الفنادق التي يُنصح السياح بزيارتها.

أماكن سياحية قريبة من أورتاكوي اسطنبول

نظراً لموقعها الحيوي والمركزي  بين شطري عاصمة القارتين إسطنبول، فإن الأماكن السياحية القريبة من أورتاكوي إسطنبول

والتي يمكن زيارتها انطلاقاً من المنطقة لَهِيَ من الكثرة بمكان بحيث لا نستطيع حصرها كلها، وذلك أن منطقة البوسفور تتركز فيها العديد من المساجد والمعالم التاريخية والقصور والحدائق الجميلة

والأماكن العريقة التي ينبغي زيارتها لزائر تلك المنطقة، ومن تلك الأماكن نذكر قصر دولمة بهجة الشهير، وحديقة وقصر يلدز الشهير، وغيرها من أماكن سياحية في إسطنبول مشهورة .

شركة سفرك تصحبك في أجمل الجولات السياحية إلى أجمل أماكن إسطنبول

لحرصها على منح روادها ومتابعيها وجبات سياحية مميزة، فإن شركة السياحية (رفيق سفرك الدائم)، حريصة على تزويد المتابعين بتعريف لأهم المناطق السياحية في تركيا عموماً وإسطنبول خصوصاً

وذلك عبر مدونتها ومنصاتها الرسمية، وذلك كمقدمة فقط ليس أكثر لما هم موعودن به من تمتع حقيقي بجمال تلك المناطق

من خلال زيارتها في إطار خطط سفرك السياحية المدروسة، عبر برامج رحلاتها وجولاتها السياحية المميزة إلى أجمل أماكن إسطنبول السحر والجمال.

تحرير: سفرك السياحية©

هل أعجبك موضوعنا؟ يمكنك مشاركته مع أصدقائك الآن!

1,233